ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤١/١/١٦ من نحن منشورات مقالات الصور صوتيات فيديو أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف المقالات احدث المقالات المقالات العشوائية المقالات الاکثرُ مشاهدة
■ السید عادل العلوي (٤٨)
■ منير الخباز (١)
■ السید احمد البهشتي (٢)
■ حسن الخباز (١)
■ كلمتنا (٢٨)
■ الحاج حسين الشاكري (١١)
■ الاستاذ جعفر البياتي (٤)
■ صالح السلطاني (١)
■ الشيخ محمد رضا آل صادق (١)
■ لبيب بيضون (٧)
■ الدكتور الشيخ عبد الرسول غفّاري (١)
■ السيد حسين الحسني (١)
■ مكي البغدادي (٢)
■ الدكتور حميد النجدي (٣)
■ السيد رامي اليوزبكي (١)
■ سعيد إبراهيم النجفي (١)
■ الدکتور طارق الحسیني (٢)
■ السيّد جعفر الحلّي (١)
■ الاُستاذ ناصر الباقري (١)
■ السيّد محمّد علي الحلو (١)
■ السيّد شهاب الدين الحسيني (١)
■ شريف إبراهيم (١)
■ غدير الأسدي (١)
■ هادي نبوي (١)
■ لطفي عبد الصمد (١)
■ بنت الإمام كاشف الغطاء (١)
■ محمد محسن العید (٢)
■ عبدالله مصطفی دیم (١)
■ المرحوم السید عامر العلوي (٢)
■ میرنو بوبکر بارو (١)
■ الشیخ ریاض الاسدي (٢)
■ السید علي الهاشمي (١)
■ السيّد سمير المسكي (١)
■ الاُستاذ غازي نايف الأسعد (١)
■ السيّد فخر الدين الحيدري (١)
■ الشيخ عبد الله الأسعد (٢)
■ علي خزاعي (١)
■ محمّد مهدي الشامي (١)
■ محمّد محسن العيد (٢)
■ الشيخ خضر الأسدي (٢)
■ أبو فراس الحمداني (١)
■ فرزدق (١)
■ هيئة التحرير (٤٣)
■ دعبل الخزاعي (١)
■ الجواهري (٣)
■ الشيخ إبراهيم الكعبي (١)
■ حامدة جاودان (٣)
■ داخل خضر الرویمي (١)
■ الشيخ إبراهيم الباوي (١)
■ محمدکاظم الشیخ عبدالمحسن الشھابی (١)
■ میثم ھادی (١)
■ سید لیث الحیدري (١)
■ الشیخ حسن الخالدی (٢)
■ الشیخ وھاب الدراجي (١)
■ الحاج عباس الكعبي (٢)
■ ابراھیم جاسم الحسین (١)
■ علي محمد البحّار (١)
■ بلیغ عبدالله محمد البحراني (١)
■ الدكتورحسين علي محفوظ (١٠)
■ حافظ محمد سعيد - نيجيريا (١)
■ الأستاذ العلامة الشيخ علي الکوراني (٤)
■ عزالدین الکاشانی (١)
■ أبو زينب السلطاني - العراق (١)
■ فاطمة خوزي مبارک (١)
■ شیخ جواد آل راضي (١)
■ الشهید الشیخ مرتضی المطهري (١)
■ شيخ ماهر الحجاج - العراق (١)
■ آية الله المرحوم السيد علي بن الحسين العلوي (١٣)
■ رعد الساعدي (١)
■ الشیخ رضا المختاري (١)
■ الشیخ محمد رضا النائیني (٢)
■ الشيخ علي حسن الكعبي (٥)
■ العلامةالسيد محسن الأمين (١)
■ السید علي رضا الموسوي (٢)
■ رحیم أمید (٦)
■ غازي عبد الحسن إبراهيم (١)
■ عبد الرسول محي الدین (١)
■ الشیخ فیصل العلیاوي (١)
■ أبو حوراء الهنداوي (٢)
■ عبد الحمید (١)
■ السيدمصطفیٰ ماجدالحسیني (١)
■ السيد محمد الکاظمي (٣)
■ حسن عجة الکندي (٥)
■ أبو نعمت فخري الباکستاني (١)
■ ابن الوردي (١)
■ محمدبن سلیمان التنکابني (١)
■ عبد المجید (١)
■ الشيخ علي حسین جاسم البھادلي (١)
■ مائدۃ عبدالحمید (٧)
■ كریم بلال ـ الكاظمین (١)
■ عبد الرزاق عبدالواحد (١)
■ أبو بكر الرازي
■ الشيخ غالب الكعبي (٨)
■ ماھر الجراح (٤)
■ الدکتور محمد الجمعة (١)
■ الحاج کمال علوان (٣)
■ السید سعد الذبحاوي (١)
■ فارس علي العامر (٩)
■ رحيم اميد (١)
■ الشيخ محسن القرائتي (١)
■ الشيخ احمد الوائلي (١)
■ الشیخ علي حسن الکعبي (١)
■ عبد الهادي چیوان (٥)
■ الشیخ طالب الخزاعي (٥)
■ عباس توبج (١)
■ السید صباح البهبهاني (١)
■ شیخ محمد عیسی البحراني (١)
■ السید محمد رضا الجلالي (٦)
■ المرحوم سید علي العلوي (١)
■ یاسر الشجاعي (٤)
■ الشیخ علي الشجاعي (١)
■ میمون البراك (١)
■ مفید حمیدیان (٢)
■ مفید حمیدیان
■ السید محمد لاجوردي (١)
■ السید محمد حسن الموسوي (٣)
■ محمد محسن العمید (١)
■ علي یحیی تیمسوقي (١)
■ الدکتور طه السلامي (٣)
■ السید أحمد المددي (٦)
■ رقیة الکعبي (١)
■ عبدالله الشبراوي (١)
■ السید عبد الصاحب الهاشمي (٣)
■ السید فخر الدین الحیدري (١)
■ عبد الاله النعماني (٥)
■ بنت العلي الحیدري (١)
■ السید حمزة ابونمي (١)
■ الشیخ محمد جواد البستاني (٢)
■ نبیهة علي مدن (٢)
■ جبرئیل سیسي (٣)
■ السید محمد علي العلوي (٣)
■ علي الأعظمي البغدادي (١)
■ السید علي الخامنئي (١)
■ حسن بن فرحان المالکي (١)
■ ملا عزیز ابومنتظر (١)
■ السید ب.ج (٢)
■ الشیخ محمد السند
■ الشیخ محمد السند (١)
■ الشیخ حبیب الکاظمي (١)
■ الشیخ حسین عبید القرشي (١)
■ محمد حسین حکمت (١)
■ المأمون العباسي (١)
■ احمد السعیدي (١)
■ سعد هادي السلامي (١)
■ عبد الرحمن صالح العشماوي (١)
■ حسن الشافعي (١)
■ فالح عبد الرضا الموسوي (١)
■ عبد الجلیل المکراني (١)
■ الشريف المرتضی علم الهدی (١)
■ السيد أحمد الحسيني الإشكوري (١)
■ سید حسین الشاهرودي (١)
■ السيد حسن نصر الله (١)
■ ميثم الديري (١)
■ الدكتور علي رمضان الأوسي (٢)
■ حسين عبيد القريشي (١)
■ حسين شرعيات (١)
■ فاضل الفراتي (١)
■ السيد مهدي الغريفي (١)

احدث المقالات

المقالات العشوائية

المقالات الاکثرُ مشاهدة

كلمة المجلة - مجلة الكوثر - العدد الاول - جمادي الثاني 1415 هـ

كلمة المجلة

بسم الله الرحمن الرحيم
عالمنا المعاصر وهو يضع ثقافة الفرد والمجتمع في أوليات الحضارة الإنسانية ويعتبرها المؤشر على رقي وتقدم الشعوب نجده اليوم أفقر ما يكون إلى الثقافة الصحيحة من اي زمن مضى، فهو بقدر ما يعطي كل يوم إلى الإنسان من ثقافة ويجند من أجل ذلك أضخم الطاقات والإمكانات لا يزيده إلّا مزيداً من الإنحراف والفساد والضلال عن خط الحق ومنهج الواقع.
وعلى الرغم من ذلك وعلى طول التاريخ وحتى يومنا الحاضر نلاحظ بشكل دقيق الدور الواضح للفئة المؤمنة المجاهدة في تحكيم مسار سير الإنسانية عبر تثبيت الثقافة الأصيلة التي تستند على القيم والمبادئ الإلهية والتي تمثل جواهر الخلقة بما تحمل من مُثُل، وكما هي الحل الوحيد للمشكلة الإنسانية لاحتوائها النظام الأكل في ترشيد الحياة وتحقيق السعادة.
هذا الدور للأنبياء^ بما حمّلوا من مسؤولية ربانية بانقاذ البشرية من الفوضى والتخبط والجهل والإنحراف عن نور الفطرة، فقاموا ونهضوا بهذه المهمة الخطيرة والحمل الثقيل، وتحملوا من أجل ذلك كل المصاعب وواجهوا من أممهم أنواع التحديات والمواجهات، من الاستهزاء والسخرية وإلى القتل والتصفية وهاجروا وهجروا سعياً وراء الوصول للهدف في اعلاء كلمة الصدق والحق، والقضاء على الجهل والتخلف.
وكان للدين الإسلامي الشرف الأعظم عندما وضع بين يدي الإنسانية خير الدنيا والآخرة بعقيدته الغراء ونظامه الشامل وقيمه السامية، وقد سجّل التاريخ لنبي الإسلام الأكرم محمد| شهادة الاقرار بأحقية رسالته وقدرتها على تغيير الواقع المرّ للإنسانية عندما اعترف اعداؤه في كل زمان ومون بعظمة دينه وقدرته في الاستيلاء على قلوب الناس وسرعة نفوذه في النفوس واحتوائه على الثقافة النيرة التي يمكنها أن تكتسح أمامها كل الأفكار والعقائد بأقل الجهود وأقصر الطرق واقل الزمن. ومن ذلك الحين حتى يومنا هذا شهد مسرح التاريخ أقسى أنواع الصراع وأشد حالاته، فكان أصحاب المصالح والأهواء والمنافع والمستغلين يقفون من طرف وفي الآخر يقف أمامهم بمجد وعزّ وشموخ حماة الدين تحت راية الرسول| تارة وتحت راية خلفائه× من ذريته الطاهرة الذين أذهب الله الرجس عنهم وطهرهم تطهيرا بعد رحيله تارة أخرى.
وقد انبثق عن هذا الجهاد الذي طرّز أبطاله جبهة التاريخ بدم الشهادة في كل حين، مدرسة كانت ولا زالت من مفاخر العطاء الإنساني الصادق وهي تتجدد وتتوسع على مرّ الزمن ويشتد عودها كلما زادت مواجهتها وتوسعت جبهة محاربتها، هذه المدرسة الربانية هي غايات من السمو والرفعة بحيث لا ينكر دورها الخالد إلّا معاند ومنكر للحقائق، ألا وهي مدرسة أهل البيت^ الذين وصفهم الرسول| بأنهم سفن النجاة (مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق) أو أنهم الثقل الآخر بعد القرآن الكريم (إني تاركٌ فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي..).
وكان من بركة هذه المدرسة النبوية التي هي شجرة تؤتي أُكلها كل حين بأذن ربها، مشروع المؤسسة الإسلامية العامة للتبليغ والإرشاد والتي هي غصن من تلك الشجرة المباركة، وهي إذ تفتخر بأصلها، فإنّها تشكر الله سبحانه الذي أمدها بالتوفيق والعون لخدمة الإنسانية عامة والمسلمين خاصة بما رأى النور من نتاجاتها وخدماتها التي لا ترجو من ورائها إلّا رضا الله سبحانه ونيل شفاعة محمد| وأهل بيته المعصومين، عبر نشر الثقافة الإسلامية الأصيلة التي تؤخذ من منبعها الصافي القرآن الكريم والسنّة النبوية الشريفة وأحاديث أهل بيت العصمة^.
وهي اليوم إذ تضع بين أيدي القراء نتاجها الجديد مجلة [الكوثر] ليحدوها الأمل بمشاركة ومساهمة الأقلام الحرة والمجاهدة دفاعاً عن رسالة الحق ودعماً للفكر الصادق، وأداءاً للمسؤولية ووفاءً للأمة ومن الله التوفيق والسداد.

ارسال الأسئلة