ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤١/٢/٦ من نحن منشورات مقالات الصور صوتيات فيديو أسئلة أخبار التواصل معنا
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف المقالات احدث المقالات المقالات العشوائية المقالات الاکثرُ مشاهدة
■ السید عادل العلوي (٤٨)
■ منير الخباز (١)
■ السید احمد البهشتي (٢)
■ حسن الخباز (١)
■ كلمتنا (٢٨)
■ الحاج حسين الشاكري (١١)
■ الاستاذ جعفر البياتي (٤)
■ صالح السلطاني (١)
■ الشيخ محمد رضا آل صادق (١)
■ لبيب بيضون (٧)
■ الدكتور الشيخ عبد الرسول غفّاري (١)
■ السيد حسين الحسني (١)
■ مكي البغدادي (٢)
■ الدكتور حميد النجدي (٣)
■ السيد رامي اليوزبكي (١)
■ سعيد إبراهيم النجفي (١)
■ الدکتور طارق الحسیني (٢)
■ السيّد جعفر الحلّي (١)
■ الاُستاذ ناصر الباقري (١)
■ السيّد محمّد علي الحلو (١)
■ السيّد شهاب الدين الحسيني (١)
■ شريف إبراهيم (١)
■ غدير الأسدي (١)
■ هادي نبوي (١)
■ لطفي عبد الصمد (١)
■ بنت الإمام كاشف الغطاء (١)
■ محمد محسن العید (٢)
■ عبدالله مصطفی دیم (١)
■ المرحوم السید عامر العلوي (٢)
■ میرنو بوبکر بارو (١)
■ الشیخ ریاض الاسدي (٢)
■ السید علي الهاشمي (١)
■ السيّد سمير المسكي (١)
■ الاُستاذ غازي نايف الأسعد (١)
■ السيّد فخر الدين الحيدري (١)
■ الشيخ عبد الله الأسعد (٢)
■ علي خزاعي (١)
■ محمّد مهدي الشامي (١)
■ محمّد محسن العيد (٢)
■ الشيخ خضر الأسدي (٢)
■ أبو فراس الحمداني (١)
■ فرزدق (١)
■ هيئة التحرير (٤٣)
■ دعبل الخزاعي (١)
■ الجواهري (٣)
■ الشيخ إبراهيم الكعبي (١)
■ حامدة جاودان (٣)
■ داخل خضر الرویمي (١)
■ الشيخ إبراهيم الباوي (١)
■ محمدکاظم الشیخ عبدالمحسن الشھابی (١)
■ میثم ھادی (١)
■ سید لیث الحیدري (١)
■ الشیخ حسن الخالدی (٢)
■ الشیخ وھاب الدراجي (١)
■ الحاج عباس الكعبي (٢)
■ ابراھیم جاسم الحسین (١)
■ علي محمد البحّار (١)
■ بلیغ عبدالله محمد البحراني (١)
■ الدكتورحسين علي محفوظ (١٠)
■ حافظ محمد سعيد - نيجيريا (١)
■ الأستاذ العلامة الشيخ علي الکوراني (٤)
■ عزالدین الکاشانی (١)
■ أبو زينب السلطاني - العراق (١)
■ فاطمة خوزي مبارک (١)
■ شیخ جواد آل راضي (١)
■ الشهید الشیخ مرتضی المطهري (١)
■ شيخ ماهر الحجاج - العراق (١)
■ آية الله المرحوم السيد علي بن الحسين العلوي (١٣)
■ رعد الساعدي (١)
■ الشیخ رضا المختاري (١)
■ الشیخ محمد رضا النائیني (٢)
■ الشيخ علي حسن الكعبي (٥)
■ العلامةالسيد محسن الأمين (١)
■ السید علي رضا الموسوي (٢)
■ رحیم أمید (٦)
■ غازي عبد الحسن إبراهيم (١)
■ عبد الرسول محي الدین (١)
■ الشیخ فیصل العلیاوي (١)
■ أبو حوراء الهنداوي (٢)
■ عبد الحمید (١)
■ السيدمصطفیٰ ماجدالحسیني (١)
■ السيد محمد الکاظمي (٣)
■ حسن عجة الکندي (٥)
■ أبو نعمت فخري الباکستاني (١)
■ ابن الوردي (١)
■ محمدبن سلیمان التنکابني (١)
■ عبد المجید (١)
■ الشيخ علي حسین جاسم البھادلي (١)
■ مائدۃ عبدالحمید (٧)
■ كریم بلال ـ الكاظمین (١)
■ عبد الرزاق عبدالواحد (١)
■ أبو بكر الرازي
■ الشيخ غالب الكعبي (٨)
■ ماھر الجراح (٤)
■ الدکتور محمد الجمعة (١)
■ الحاج کمال علوان (٣)
■ السید سعد الذبحاوي (١)
■ فارس علي العامر (٩)
■ رحيم اميد (١)
■ الشيخ محسن القرائتي (١)
■ الشيخ احمد الوائلي (١)
■ الشیخ علي حسن الکعبي (١)
■ عبد الهادي چیوان (٥)
■ الشیخ طالب الخزاعي (٥)
■ عباس توبج (١)
■ السید صباح البهبهاني (١)
■ شیخ محمد عیسی البحراني (١)
■ السید محمد رضا الجلالي (٦)
■ المرحوم سید علي العلوي (١)
■ یاسر الشجاعي (٤)
■ الشیخ علي الشجاعي (١)
■ میمون البراك (١)
■ مفید حمیدیان (٢)
■ مفید حمیدیان
■ السید محمد لاجوردي (١)
■ السید محمد حسن الموسوي (٣)
■ محمد محسن العمید (١)
■ علي یحیی تیمسوقي (١)
■ الدکتور طه السلامي (٣)
■ السید أحمد المددي (٦)
■ رقیة الکعبي (١)
■ عبدالله الشبراوي (١)
■ السید عبد الصاحب الهاشمي (٣)
■ السید فخر الدین الحیدري (١)
■ عبد الاله النعماني (٥)
■ بنت العلي الحیدري (١)
■ السید حمزة ابونمي (١)
■ الشیخ محمد جواد البستاني (٢)
■ نبیهة علي مدن (٢)
■ جبرئیل سیسي (٣)
■ السید محمد علي العلوي (٣)
■ علي الأعظمي البغدادي (١)
■ السید علي الخامنئي (١)
■ حسن بن فرحان المالکي (١)
■ ملا عزیز ابومنتظر (١)
■ السید ب.ج (٢)
■ الشیخ محمد السند
■ الشیخ محمد السند (١)
■ الشیخ حبیب الکاظمي (١)
■ الشیخ حسین عبید القرشي (١)
■ محمد حسین حکمت (١)
■ المأمون العباسي (١)
■ احمد السعیدي (١)
■ سعد هادي السلامي (١)
■ عبد الرحمن صالح العشماوي (١)
■ حسن الشافعي (١)
■ فالح عبد الرضا الموسوي (١)
■ عبد الجلیل المکراني (١)
■ الشريف المرتضی علم الهدی (١)
■ السيد أحمد الحسيني الإشكوري (١)
■ سید حسین الشاهرودي (١)
■ السيد حسن نصر الله (١)
■ ميثم الديري (١)
■ الدكتور علي رمضان الأوسي (٢)
■ حسين عبيد القريشي (١)
■ حسين شرعيات (١)
■ فاضل الفراتي (١)
■ السيد مهدي الغريفي (١)

احدث المقالات

المقالات العشوائية

المقالات الاکثرُ مشاهدة

منتهى الشرف في فضائل الكوفة والنجف - الكوثر العدد الثالث والعشرون - رجب 1426

منتهى الشرف : في فضائل الكوفة والنجف
 
 
اُرجوزة في فضائل النجف
(103) بيت
و
اُخرى في فضائل الكوفة
(44) بيتآ
 نظم
الدكتور حسين علي محفوظ
 
درّة الصدف في فضائل النجف
 
بسم الله الرحمن الرحيم
النجف الأشرف
 مدينة العلم العظمى ، ومدرسة الفقه الكبرى ، وجامعة الإسلام العليا، مناط التقليد، ومرجع الفتيا والأحكام . مجمع المراجع الأعلين ، وموضع المجتهدين الكبار، ومثابة الفقهاء العظام ، ومركز العلماء الفضلاء، مرتاد المتعلّمين والمتفقّهين ، ومنتجع الطلبة والدارسين . محلّ الاُدباء البارعين ، ومنبت الشعراء الفحول .
مقصد الزوّار، وحرم العابدين والزهّاد، والطائفين والعاكفين والركّع السجود. وعشّ المؤمنين والصالحين والصابرين والصادقين والقائمين والخاشعين والقانتين والمنفقين والمستغفرين ، والمصلّين يذكرون الله قيامآ وقعودآ وعلى جنوبهم ، يخرّون للأذقان يبكون ، يخرّون سجّدآ وبكيّآ.

 النجف حضرة عليّ  7 حظيرة القدس

 هنا تسجد الشمس عند الصباح         ويركع عند المساء القمر
هنا يخفض الفرقدان الجناح         وتجري هنا الشمس للمستقرّ
تواضع للنجف النيّران         فهذي توارت وهذا استسر
عنت للتراب الطهور النجوم         تخرّ له سجّدآ والشجر
عنت للصعيد الأعزّ الوجوه         ترتدّ خاشعة والبصر
تراب تمرّغ فيه الزمان         تعفّرُ فيه الجبين العُصُر
صعيد إذا طيّرته الرياح         درّت سوافيه كحل البصر
تراب يروع صاه الشموس         وتزري حجارته بالدُرر
هنا حيدر (خاتم الأوصياء)         هنا (صفوة الله) (خير البشر)
طوى الناسَ واديه طول الدهور         وعانق فيه القضاء القدر
25 / 6 / 1993 م
 بسم الله الرحمن الرحيم
 النجف الأشرفُ في البلادِ         أكرم مشهد وخير وادي
زين البقاع حلية الأماكن         وأرفع البلدان والمدائن
مدينة طيّبة معطار         تضوّعت بعَرْفها الأقطار
مدينة العلم ودارة الأدب         مركز أركان الهدى ولا عجب
عبقة مكّة وطيب طابه         والقدس والكوفة مستطابه
تأرج في روضاتها الجنان         لا ترتقي محلّها البلدان
وليس كالمشهد من تراب         كرّمه مثوى أبي تراب
معجزة النبيّ خير البشر         إياة ضوء الشمس نور القمر
نقطة فاء فوق أيديهم علت         نقطة باء باسمه تنزّلت
(مدينة العلم ) (عليّ بابها)         يفاخر السبع العلى ترابُها
(نادِ عليّآ مظهر العجائب         تجده عونآ لک في النوائب )
وكلّ من يقول (يا علي مدد)         لهفان يأتيه من الله المدد
منزلة ويا لها من منزله         مثابة الذكر، محلّ الهيلله
فاحت بذكر النجف الأسفار         وامتلأت بفضلها الأخبار
بحيدر ارتقت محلّاً أرفعا         وبضجيعيه وجاريه معا
عظام آدم ونوح فيها         وصالح وهود في واديها
أوّل بقعة عليها الله         عبد، ما من أحد إلّا هو
وقطعة من طور سيناء الغري         وجنّة الخلد مزار حيدر
للأنبياء جعلت مساكن         وازّينت بنورها الأماكن
ومسكن الخليل إبراهيم         وجبل التقديس والتكليم
قد كلّم الربَّ عليه موسى         وقدّس الله عليه عيسى
حمل ظهر الكوفة الولايه         يشرق بالرشاد والهدايه
جواره يومآ عظيم الأجر         من ذا يفي بما له من قدرِ
ومن يجاور المزار ليلا         سالت عليه البركات سيلا
والنجف إحدى بقاع أربع         خصّت لدى الربّ بأسنى موضع
والمؤمن إن مات في بلاد         قيل لروحه الحقي بالوادي
وادي السلام الطيّب الطهور         حفّ به من الوصيّ النور
وليس في الوادي عذاب القبر         ولا سؤال منكر ونكر
ولا عذاب البرزخ الطويل         وهو عذاب واصب وبيل
حرّم منها المرتضى ما حرّم         محمّد في البلد المحرّم
ترابها المسک حصاها الدرّ         ورحمة الله بها قدر
فضائل كالقطر لا تعدّ         ببعض بعضها ينوء العدّ
مناقب النجف من يحصيها         فضائل الغري من يدريها
مدينة طيّبة معطار         يسكنها الخيار والأبرار
وجنّة وروضة مئناف         يقطنها السادة والأشراف
*          *          *
النجف الأشمّ خدّ العذرا         صعّر للمنكر مشمخرّا
ونجف الكوفة طابت مشهدا         تخرّ فيه الشارقات سجّدا
ونجف الحيرة ظهر الكوفه         تلألأت أساميا معروفه
والطور والربوة والجودي         والمشهد الأقدس والغري
والظهر واللسان فيه دلعا         الصبح لسانه ضِيآ وسطعا
والعلم الفرد مقامه العلي         مدينة العلم وبابها علي
*          *          *
النجف الأشمّ ترب الشعرى         تنهل فيه البركات قطرا
واديه والتربة والمجنّه         جنّة عدن من رياض الجنّه
وادي السلام المؤمن المهيمن         لروحه يحنّ كلّ مؤمن
فضائل النجف من يدريها         مناقب المشهد من يحصيها
تعنو بها الأملاک والملائک         وتخشع الأفلاک والممالک
كفى الغريّ أنّه مثوى علي         ومستقرّ الأنبيا والرسلِ
جارتها رابعة المساجد         وإنّها أوّلة المشاهد
الركّع السجود فيها انتشروا         والقصّد الروّاد فيها حبروا
وكلّ ما يقال في وصف الغري         ليس يفي بنقطة من أبحرِ
تركت مدح الذكوات البيضِ         تعمّدآ، في روضها الأريض
والكوكب الدرّي في سماها         والزاخر اللجيّ في ثراها
*          *          *
العتبات مبتداها النجف         وكلّها ذخائر وتحف
وحضرات القدس في العراق         مطالع الإصباح والإشراق
جنّات عدنٍ اُزلفت ذات اُكل         تبركّت بالأنبياء والرسل
وبسنا العترة آل الله         بنورهم مختالة تباهي
النجف الأشرف مثوى المرتضى         بسبحات نوره الكون أضا
والحائر الطاهر كربلاء         تطلع منه الشمس والضياء
مدينة الحسين والعبّاس         تلألأت قدسيّة الأساس
ومشهد الكاظم والجواد         مشارق الشموس في بغداد
وسُرَّ من رأى تسرّ من را         بالعسكريّين تجلّت غرّا
تسجد فيها الشمس يركع القمر         يزيغ في جلال نورها البصر
سماؤها تنزّلت مدرارا         عيونها تفجّرت أنهارا
بنور آل أحمد الكون استضا         وحبّهم على الوجود فرضا
عليهم الصلاة ما غيث همى         ونزّل الله من السماء ما
*          *          *
والصفوة الكرام أعلام النجف         مفارق العلى (يآفيخ الشرف )
رؤوس بيت العلم دار الحكمه         (الشمس ذات النور) تمحو الظلمه
لا سيّما المراجع الأعلينا         دام وريف ظلّهم علينا
والغرر المجتهدين البرره         الفقهاء الأكرمين الخِيَره
النخبة الأعزّة الأفاضل         الكبراء الجِلّة الأماثل
والعلماء الفضلاء الكملَه         الأعلياء رتبة ومنزله
اُولو النهى الأئمّة الأعلام         العلماء حجج الإسلام
وهم جبال العلم أبحر الحكم         ثواقب الضياء في داجي الظلم
مناكب الفضل سواري الدين         معالم الإيمان واليقين
تبدأ بالشيخ وبابنه العلم         (إذا قطعنا علمآ بدا علم )
تطوي القرون طبقات العلما         طوالع تنطح هامة السما
مئة بيت أنجبت بألف         ليس يفي لهم لسان الوصف
غير الذين غرفوا من بحرها         وزيّنوا حليتهم بذرّها
وغادروها يحملون العلما         وينطفون فطنة وفهما
دامت بيوت النجف الكبيره         ثابتة عالية أثيره
تشرق بالوصيّ في الغريّ         باب مدينة الهدى عليّ
صلّى عليه الله ما غيث همى         وزانت النجوم أقطار السما
تخدم فيه العلم والدين اُسر         ينهل في جرعائها الفضل مطر
الفخر معقود الذرى بفخرها         تطيب أفواه الورى بذكرها
خرّجت الأفاضل الأماثل         أترعت الحياض والمناهل
أبحر علم وينابيع أدب         سبائک التبر سلاسل الذهب
جبال علم وأهاضيب هدى         تنطح علياها السما مدى المدى
مقصد أهل الفضل والكمال         منتجع الزهّاد والأبدال
الشمس ذات النور فيها تستقر         والنور والضياء فيها ينفجر
الشمس ذات النور والضيا النجف         درّة بحر والسماوات صدف
هي الضياء والسنا والنور         شمس الضحى والقمر المنير
اللطف والرحمة فيها درَّا         فسال طيبآ تربُها ودُرّا
القطب في مركزها السامي استقرّ         وانهلّ في بطحائها النور نَهَر
فخرّت الأملاک فيها ركّعا         وسجّدآ وخُضّعآ وخُشّعا
حضرتها ضراح خير البشر         حظيرة القدس ضريح حيدر
النيّران في ثراه خضعا         الفرقدان في ثواه خشّعا
يركع في ها ذلک الوادي القمر         والشمس تجري نحوها لمستقرّ
تعنو النجوم سُجّدآ هنالكا         تزاحم الملائک الملائكا
نهاية السُؤْل ومنتهى الأرَب         مرتاد أهل العلم ذروة الحقب
حبلٌ به الكلّ الجميع يمسک         والعروة الوثقى بها يستمسک
الشكر لله الكريم الرازق         بعدد الأنفاس والخلائق
والسَبح والتقديس والتمجيد         زنة عرشه كما يريد
*          *          *
الجواهر المصفوفة في فضائل الكوفة
 
الكوفة
 
في المأثور: (الكوفة ، جمجمة العرب ، ورمح الله، وكنز الإيمان ).
وقال أمير المؤمنين عليّ  7: (الكوفة كنز الإيمان ، وحجّة الإسلام ، وسيف الله ورمحه ، يضعه حيث شاء.
والذي نفسي بيده ، لينتصرّن الله بأهلها في شرق الأرض وغربها، كما انتصر بالحجاز).
وقال سلمان  2: (أهل الكوفة أهل الله، وهي قبّة الإسلام ، يحنّ إليها كلّ مؤمن ).
 بسم الله الرحمن الرحيم
 الكوفة الروحاء ما أدراكا         ما هي ، قد طاولت الأفلاكا
الكوفة الشمّاء بند العسكر         عرّيسة الليث الهصور القسْوَر
وكوفة الجند المساعير الربط         معرّس الحُمس المغاوير الفُرُط
مربع أهل البيت والقرابه         والصفوة الغرّ من الصحابه
البلدة المريئة المريعه         المشرب البارد والشريعه
منتجع غضّ وماء عذب         مرتبع رطب وعيش خصب
كأنّما نسيمها العبير         كأنّما رضراضها الكافور
الماء يأتي الأرض عفوآ صفوا         ويجعل المرعى غثاء أحوى
كنز الإيمان حجّة الإسلام         قُلّة كلّ بهمة مقدام
جمجمة العرب سيف الله         ليس له في الطعن من مضاهى
ورمحه يضعه حيث يشا         ويفعل الله العزيز ما يشا
وقبّة الإسلام دار حيدر         مأوى وليّ الله ساقي الكوثر
ينتصر الله بأهلها الغرر         فهم موالي حيدر خير البشر
وأهلها الخيار أهل الله         بهم ملائک السما تباهي
إيوان دين الله يسبكر         وقبّة الإيمان تشمخر
يحنّ كلّ مسلم إليها         يفد كلّ مؤمن عليها
رابعة المساجد المعظّمه         فوح شميم مكّة المكرّمه
ودار هجرة الوصيّ حيدر         وبيته المنوّر المطهّر
مثواه بعد يثرب المحبوبه         خيرة البلاد بعد طيبه
أحبّ بقعة إلى النبيّ         روضة حيدر، ثوى عليّ
ومسجد الكوفة في المساجد         من أرفع البيوت والمعابد
ما مسجد أبين فضلا منه         قُل ما تشا فيه ، وحدّث عنه
في مسجد الكوفة صلّى الأنبيا         ألف نبيّ وكذاک الأوصيا
فيه عصا موسى وتلک آيه         وهي لعمري غاية النهايه
وعنده الشجرة اليقطين         والحقّ والإيمان واليقين

وفار في الزاوية التنّور         وسجّرت في أرضه البحور
يغوث فيه ويعوق هلكا         يزاحم الفلک فيه الفلكا
وفيه بورک مصلّى نوح         مسرّة النفس وروح الروح
وشيخ آل الله إبراهيم         كان به مؤوّبآ يقيم
يحشر من رُحَبه المطهّره         سبعون ألفآ شهداء برره
ليس على المؤمن من حساب         في لوحه المحفوظ والكتاب
وروضة وسطه وجنّه         عالية روحاء مطمئنّه
وانفجرت فيه ثلاث أعين         كالمزن في اليوم المطير تهتن
يطهّر الله بها تطهيرا         يتبّر الله بها تتبيرا
محرابه يطاول الضراحا         رحبه تروّح الأرواحا
مسجده مرجّب محرّم         مشهده مبجّل معظّم
بوركت الكوفة ستّ الأمكنه         بفوح ذكرها تطيب الأزمنه
(يا حبّذا مقالنا بالكوفه )         (أرض سواء سهلة معروفه )
سلسالها عذب فرات كوثر         ختامه مِسْک ونَدّ عنبر
وروضها المُناف عدْن اُخرى         تأرج طيبآ وتضوع عطرا
وهذه العبقة من شميمها         وهذه الخرزة من نظيمها
وهذه النفحة من أنفاسها         وهذه الآسة من غراسها
*          *          *
والحمد الله على النعماء         عَدَدَ ما في الأرض والسماء
سبحانه ما هبّت الرياح         وما طوى سَدْلَ الدجى صباح

ارسال الأسئلة