مجلة الكوثر صوت الكاظمين منشورات عشاق أهل‌بیت دار المحققین علوي.نت
الفهرست القائمة
مجلة الكوثر
العدد الرابع
محرم الحرام
سنة 1417 هـ
■ مجلة الکوثر السادس والثلاثون والسابع وثلاثون - شهر رجب وشعبان ورمضان 1438هـ -2017م
■ مجلة الكوثر - العدد العاشر - محرم الحرام - سنة 1420 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد التاسع - رجب - سنة 1419 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الثامن - محرم الحرام - سنة 1419 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد السابع - 20 جمادي الثاني - سنة 1418 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد السادس - محرم الحرام - سنة 1418 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الخامس - 20 جمادي الثاني - سنة 1417 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الرابع - محرم الحرام - سنة 1417 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الثالث - 20 جمادي الثاني - سنة 1416 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الثاني - محرم الحرام - سنة 1416 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الاول - 20 جمادي الثاني يوم ولادة سيدة فاطمة الزهراء - سنة 1415 هـ
■ مجلة الکوثر الرابع والثلاثون والخامس وثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م
■ مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م
■ مجلة الکوثر الثاني والثلاثون - شهر رجب المرجب 1436هـ -2015م
■ مجلة الکوثر الواحد والثلاثون - شهر محرم الحرام 1436هـ -2014م
■ مجلة الکوثر الثلاثون - شهر رجب المرجب 1435هـ -2014م
■ مجلة الکوثر التاسع والعشرون -شهر محرم الحرام 1435ه -2013م
■ مجله الکوثر 28-رجب المرجب1434 هـ 2012 م
■ مجله الکوثر 27-محرم الحرام1434 هـ 2012 م
■ مجله الکوثر 26-العدد السادس والعشرون رجب المرجب 1433هـ 2012م
■ مجلة الکوثر 25

كلمة المجلّة - دراسة التأريخ

كلمة المجلّة

دراسة التأريخ
 
التأريخ والأحداث التي سلفت حاضرنا، والتي دوّنت في سجلّ الوقائع ، وسطّرتها أقلام المؤرّخين في كتبهم ، أصبحت قصصآ.
وهنا يبرز سؤالان متباينان كلّ منهما يشقّ طريقآ فلا يلتقيان ، وكلٌّ يرتكز على سكّة توصله إلى محطّة تختلف عن الاُخرى اختلافآ كليآ.
وهما :
السؤال الأوّل يقول : لماذا نخرج الماضي ؟ وقد طوت عليه السنون ، وتجمّع فوقه غبار النسيان ، وتراكمت الأزمان ، وقلبت صفحاته الدهور وتعاقب العصور... فما لنا واُولئک الماضون الذين واراهم الثرى وتهشّمت هياكلهم ، فعظامهم نخرة وأبدانهم هي والرميم على سواء. فنحن أبناء اليوم وصانعوا الغد. ولننسى الماضي العتيق والحدث السحيق ، وخصوصآ إذا ما نبشناه شممنا منه رائحة الخصام ، وإذا ما بعثرناه وجدنا فريقين متعاديين أو متقاتلين .. إذن فلنترک الماضي لأهله ، ولنقل رحم الله الماضين .
والجواب على هذا السؤال متروک للقارئ العزيز.
السؤال الثاني ـالذي يقابله ـ هو: علينا بدراسة التأريخ دراسة جادّة وواعية لا قراءة سطحية عابرة ، تأخذ من مصادر موثوقة خالية من شوائب نفسية المؤرّخ ، أو سطوة الحاكم الذي اُلّف في زمانه ، أو سيطرة عقيدة الكاتب وميوله إلى جهة معيّنة ، ثمّ مقارنته بمصدر موثوق آخر يضاف إلى ذلک وجود مبدأ الإسلام وآيات القرآن وسيرة النبيّ  9 الصادقة وما يمليه العقل السليم والفطرة الطاهرة التي فطر الله الناس عليها، وغير ذلک ممّـا ينبغي على الدارس الفاحص ، والمحقّق المدقّق ، ليقف على تأريخ صافي من الغبار الذي فرضه حكّام الجور، وتلاعب أيادي التزوير والتحوير.
فالمستفاد من التأريخ كثير جدآ، والمستفيد أكثر. فتبيان الماضي لمعرفة الحال وصناعة المستقبل بالاعتبار بعبرهم وأخذ المفيد وطرح ما هو ضارّ، لأنّ دراسة التأريخ تعني : معرفة سبب الحدث ونتائجه .
وتعني ـأيضآـ تحديد موقف وتسجيل مبدأ واتّخاذ قرار، والرجال تصنع الأحداث وليس العكس ، ويعرف أصحاب الحقّ بتلک المواقف ، ويشخص الرجال بدراسة تلک الأحداث وتحليل تلكم الوقائع .
إذن فلنستفيد من التأريخ ومن تجارب الآخرين و(سعيد من اعتبر بغيره ) (ولكم في قصصهم عبرة ) (فاعتبروا يا اُولي الألباب ) (واعتبروا يا اُولي الأبصار). ثمّ ننهج منهج القرآن في صباب اللعنة على من يستحقّ ، واللعنة ليست عليه فحسب بل على من سار على خطّه وخطاه وخطأه وخططه .
ثمّ هناک جانب آخر في الاستفادة من دراسة التأريخ هي : أنّ كثير من العلوم لها مساس بالإنسانية ورقيّها، وهي ترتبط ارتباطآ وثيقآ بالتأريخ وذات صلة وطيدة به كعلم الاجتماع والتربية والفقه والدراية وغيرها الكثير.

{prev_post_title} أصل الكون في القران ونهج البلاغة - لبيب بيضون ›