مجلة الكوثر صوت الكاظمين منشورات عشاق أهل‌بیت دار المحققین علوي.نت
الفهرست القائمة
مجلة الكوثر
العدد العاشر
محرم الحرام
سنة 1420 هـ
■ مجلة الکوثر السادس والثلاثون والسابع وثلاثون - شهر رجب وشعبان ورمضان 1438هـ -2017م
■ مجلة الكوثر - العدد العاشر - محرم الحرام - سنة 1420 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد التاسع - رجب - سنة 1419 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الثامن - محرم الحرام - سنة 1419 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد السابع - 20 جمادي الثاني - سنة 1418 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد السادس - محرم الحرام - سنة 1418 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الخامس - 20 جمادي الثاني - سنة 1417 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الرابع - محرم الحرام - سنة 1417 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الثالث - 20 جمادي الثاني - سنة 1416 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الثاني - محرم الحرام - سنة 1416 هـ
■ مجلة الكوثر - العدد الاول - 20 جمادي الثاني يوم ولادة سيدة فاطمة الزهراء - سنة 1415 هـ
■ مجلة الکوثر الرابع والثلاثون والخامس وثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م
■ مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م
■ مجلة الکوثر الثاني والثلاثون - شهر رجب المرجب 1436هـ -2015م
■ مجلة الکوثر الواحد والثلاثون - شهر محرم الحرام 1436هـ -2014م
■ مجلة الکوثر الثلاثون - شهر رجب المرجب 1435هـ -2014م
■ مجلة الکوثر التاسع والعشرون -شهر محرم الحرام 1435ه -2013م
■ مجله الکوثر 28-رجب المرجب1434 هـ 2012 م
■ مجله الکوثر 27-محرم الحرام1434 هـ 2012 م
■ مجله الکوثر 26-العدد السادس والعشرون رجب المرجب 1433هـ 2012م
■ مجلة الکوثر 25

كلمة المجلة - حبائل الشيطان الرجيم

كلمة المجلة 
 
 حبائل الشيطان الرجيم

رئیس التحریر
 
إنّ الشيطان اللعين الرجيم عدوّ الإنسان ، هذا ما قاله الرحمن وصرّح به القرآن ، وقد أقسم منذ اليوم الأوّل بعزّة الله أن يغوي بني آدم إلّا عباد الله المخلصين (لأغوينّهم أجمعين إلّا عبادک منهم المخلصين )، فإنّه لا سلطان عليهم ، وأمّا دونهم فإنّهم في قبضة اللعين ، وفي خطره وحزبه وأعوانه وشياطينه من الجنّ والإنس . وإنّ له شبائک وحبائل يصطاد بها العباد، ولا ينجو منها إلّا من عصمه الله من شرّه وإغوائه ، فلا حيلة للبشريّة إلّا أن تتعوّذ بالله القويّ العزيز، وتلتجئ إليه من وساوسه وشروره وفتنه وألاعيبه وسياساته ومن جلاوزته وعملائه ...
ثمّ من أخطر حبائله العنكبوتية التي من وقع في شركها فإنّه من الصعب المستصعب أن ينجو ويتخلّص منها، فالمفروض من الإنسان الحذر الواعي اليقظ أن يبتعد عنها منذ البداية ، ولا يقترب إليها قيد أنملة ، فإنّ رائحتها تجذب المستنشق ، وجمالها يسحر الناظر، ولذّتها تستذوق الطاعم ، إنّها ملساء تستهوي اللامس ، وفي نغماتها الموسيقيّة طرب السامع ، فلا حيلة للمرء إلّا أن يفرّ من تلک الحبائل الشيطانية فراره من الأسد الضاري كي يسلم على دينه ودنياه وآخرته ...
فمن أعظم حبائل الشيطان  :
أوّلا ـ الشهوة : فإنّ من زادت شهوته وحبّه للنساء ولم يمتلک زمامها فأفرط فيها، فإنّه سرعان ما يقع في شبكة الشيطان ، فينحرف عن الصواب ، حتّى يفقد رصيده الاجتماعي ، كما يشتري النار والغضب الإلهي بثمنٍ بخس .
ثانيآ ـ الشهرة : فإنّ حبّ الجاه والمقام من الخطر الحادق بالإنسان ، وإنّ الشيطان ليصيد كثيرآ من الناس بحبّ الاشتهار والجاه ، فيفعل الحرام ويرتكب المعاصي والآثام من أجل أن يشتهر بين الناس ، أو إذا اشتهر وصار له جاه ومقام اجتماعي ، فإنّه لولا حفظ الله والاعتصام به ، ولولا تهذيب النفس وتزكية الروح من قبل ، لكان على شرف جرفٍ هارٍ من مكائد الشيطان وحبائله وإضلاله وشقاوته وناره .
ثالثآ ـ القدرة : فما أن يصل الإنسان إلى دفّة الحكم والسلطنة ، أو يُعطى بيده قدرةً وقوّةً ، إلّا وتجده يتجسّد فيه الشيطان ، فيطغى ويتكبّر ويتجبّر ويتفرعن حتّى يدّعي الربوبية ، كما قالها فرعون (أنا ربّكم الأعلى ) فإنّ المرء ما دام لم يصل إلى القدرة والسلطة تراه يعرف أصحابه وأصدقاءه وأقرباءه ، إلّا أنّه ما أن صار رئيسآ للحكومة أو وزيرآ أو مديرآ لشركة أو ما شابه ذلک من مصاديق القدرة والتفوّقات الظاهرية الدنيوية الزائلة ، إلّا وجدته يتبختر حتّى ينسى أصحابه وأصدقاءه (ليطغى أن رآه استغنى ).
رابعآ ـ الثروة : فإنّ المرء ما دام فقيرآ قنوعآ، فإنّه قليلا ما يقع في مكائد الشيطان وشبكاته ، ولكن إذا أصاب المال والثروة الطائلة فإنّه ينسى عبوديّته لربّه ، وإنّ العبد الذليل الحقير المسكين المستكين الذي لا يملک لنفسه نفعآ ولا ضرّآ، بل ليطغى أن رآه استغنى فيبتلى بالطغيان والجبروت والكبرياء، فيرتكب المعاصي والذنوب ولا يبالي ، وينسى حقوق الله وحقوق الناس ، فلا زكاة ولا خمس ولا صدقات ولا إحسان ولا خيرات...
نعوذ بالله العزيز من شرّ الشيطان الرجيم ومن حبائله ومكائده ، ولا سيّما من سجنه المربّع : الشهوة والشهرة والقدرة والثروة ... والله المستعان .

{prev_post_title} يا زائرآ قبر النبيّ محمّد - السيّد عادل العلوي ›